مدير الخرائط في مؤسسة “بيت الشرق”، بالقدس ، خليل التفكجي:صاحب الجلالة الملك محمد السادس، قاد جهودا دبلوماسية هادئة وناعمة وبعيدة عن الأضواء

ومع

أكد مدير الخرائط في مؤسسة “بيت الشرق”، بالقدس ، خليل التفكجي، أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس، قاد جهودا دبلوماسية هادئة وناعمة وبعيدة عن الأضواء، أفضت إلى موافقة إسرائيل على فتح معبر اللنبي الحدودي الذي يربط الضفة الغربية بالأردن.

وأوضح التفكجي في تصريح أدلى به لإذاعة “ريم راديو” التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن الدبلوماسية المغربية أثبتت مرة اخرى أنها دبلوماسية هادئة وناعمة وفي خدمة الفلسطينيين والقضية الفلسطينية ، معبرا عن شكره وامتنانه لجلالة الملك على مواقفه إزاء قضية الشعب الفلسطيني.

وتابع قائلا “نتطلع لأن يواصل جلالة الملك جهوده حتى تحقيق آمال الفلسطينيين في إقامة دولتهم المستقلة”، مذكرا أن جلالة الملك بصفته رئيسا للجنة القدس ، ما فتئ يدعم صمود المقدسيين والحفاظ على الهوية الثقافية والحضارية لمدينة القدس.

ولفت إلى أن فتح معبر اللنبي الحدودي سيساهم في تحسين حياة الفلسطينيين ويحفظ كرامتهم ويضمن لهم حرية التنقل خارج الأراضي الفلسطينية بسلاسة، كونه المنفذ الحدودي الوحيد بين الضفة والعالم الخارجي.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...