الصحافي اجهبلي لـ “اليوم السابع” : العلم تتكلم الأمازيغية ،بحروف التفناغ ايمانا بمصداقية القضية الأمازيغية

ويقول: المبادرة ستفتح نافذة كانت مغلقة ويتعلق الأمر بالانتفتاح على شريحة من القراء والمهتمين بالأمازيغية والكتابة بها وبحرفها تيفيناغ

الرباط/اليوم السابع:جواد الخني

بعد تجربة نوعية ومتميزة، العلم الأمازيغي باللغة العربية ، تختار العلم اليوم أن تتكلم الأمازيغية بحروف التفناغ كأول تجربة في الصحافة اليومية الوطنية ، وفي هذا الصدد التقت “اليوم السابع” الصحافي بيومية “العلم” عزيز اجهبلي،أحد الفاعلين والصحافيين المهتمين بالمسألة الأمازيغية حيث أكد أن إصدار صفحة خاصة بالقضايا الأمازيغية محررة باللغة الامازيغية وبحرفها الأصلي تيفيناغ هي مبادرة الأولى من نوعها في تاريخ الصحافة المكتوبة اليومية، تم التفكير فيها من جانب إدارة جريدة العلم في شخص مديرها الزميل عبد الله البقالي وتم الإعداد لها لوجستيكيا قبل التوقيع على مذكرة تفاهم بين المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية وجريدة العلم.

وأضاف اجهبلي “لقد أشرف على هذا التوقيع كل من أحمد بوكوس عميد المعهد الملكي وعبدالله البقالي مدير العلم بحضور الحسين مجاهد الأمين العام للمعهد الملكي وعدد من رؤساء مراكز المعهد.”

ولفت أن المبادرة تدخل  طبعا في” إيمان إدارة العلم بمصداقية القضية الأمازيغية كما أن هذه المبادرة تدخل في إطار تنزيل مقتضى دستوري خاص بالفصل الخامس من الدستور الذي ينص على أن الأمازيغية رسمية إلى جانب اللغة العربية.”

وشدد اجهابلي،”المبادرة ستفتح نافذة كانت مغلقة ويتعلق الأمر بالانتفتاح على شريحة من القراء والمهتمين بالأمازيغية والكتابة بها وبحرفها تيفيناغ.”


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...