بلعسال الشاوي رئيس المجلس الوطني ، ينسحب من استكمال أشغال مؤتمر الاتحاد الدستوري،وقرار الطرد على طاولة جودار

القنيطرة :اليوم السابع

بعد أن فرض عليه الانسحاب من التنافس على مقعد الأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري ؛بعد قرار تزكية جودار مرشحا وحيدا .

غضب بلعسال الشاوي، رئيس جماعة مولاي بوسلهام على إرغامه والضغط عليه بطرق مختلفة  ؛رغم تنصيبه ضدا على القانون ومنطق الترشيحات رئيسا للمجلس الوطني  وسط احتجاجات وطعون في عدم أحقيته.

وتخلف صباح اليوم  الأحد ، الشاوي عن رئاسة المجلس الوطني قصد استكمال انتخاب المكتب السياسي وباقي الأجهزة ،إذ أغلق هاتفه .وهو الأمر الذي جعل جودار ينزعج من هذا التصرف .

في سلوك  وصفه دستوريين بالغير المسؤول ،والمتنافي مع قواعد الديمقراطية والتنافس .وعرقلة فجة للمؤتمر ومخرجاته.

وفي حالة عدم عودته ،سيتقرر طرده من الحزب بالنظر لمحاولته عرقلة استمرار الأشغال. ونسف ما تبقى من فرز  أجهزة مسيرة .

لتتواصل محطة المجلس  الوطني ضدا على كل المحاولات لإجهاضه في دورة” المعطي بوعبيد “


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...